الجمعة , أغسطس 23 2019
الرئيسية / آخر الأخبار / زيارة سفارة فنزويلا

زيارة سفارة فنزويلا

قام وفد من تجمع العلماء المسلمين برئاسة رئيس الهيئة الإدارية الشيخ الدكتور حسان عبد الله بزيارة سفارة فنزويلا ولقاء السفير خيسوس غريغور غونزاليس وذلك للتضامن مع فنزويلا والرئيس نيكولاس مادورو في مواجهة الهجمة الأميركية، وبعد اللقاء صرح رئيس الهيئة الإدارية الشيخ الدكتور حسان عبد الله بتصريح هذا نصه:
أتينا لدار السفارة الفنزويلية لنعلن دعمنا للشرعية الدستورية المتمثلة بالرئيس نيكولاس مادورو ودعمنا للشعب الفنزويلي المناهض للإمبريالية الأميركية لأنه هو الذي أختار الرئيس بانتخابات ديمقراطية، والحركة الانقلابية هي خرق للدستور وتعامل مع الأجنبي ضد مصلحة الوطن، وقد أكدنا لسعادة السفير خيسوس غريغور غونزاليس على النقاط التالية:
أولاً: هذا العصر هو عصر هزيمة الإمبريالية الأميركية وانتصار إرادة الشعوب وبالتالي فإن المحاولة الانقلابية مصيرها الفشل والنصر سيكون حليف الشعب الفنزويلي والرئيس نيكولاس مادورو.
ثانياً: ندعو الشعب الفنزويلي لمعرفة أن الولايات المتحدة الأمريكية لا يهمها سوى مصلحتها ولا تعير اهتماماً لمصلحة الشعب الفنزويلي وهدفها هو وضع اليد على ثروات الشعب ونهبها وجعلهم يعانون الفقر والجوع، لذا عليهم أن ينتبهوا إلى أن مصلحتهم في عدم تمرير هذه المؤامرة على فنزويلا.
ثالثاً: نحذر من أن يتحول الصراع الذي تديره المخابرات المركزية الأميركية إلى مواجهة شارع لشارع وصدام يؤدي إلى تدمير البلد، لذا فإننا ندعو للحوار بين الفريقين وصولاً إلى وضع حلول تساهم في تطور البلاد ورفاه الشعب الفنزويلي انطلاقاً من سيادته واستقلاله.
رابعاً: نحن هنا لا لنتضامن مع فنزويلا ورئيسها البطل نيكولاس مادورو بل لنعلن أننا جزء من هذه المعركة وانتصارنا فيها هو انتصار لمحور المقاومة على الإمبريالية الأمريكية في العالم.
خامساً: إضافة إلى أن هدف الولايات المتحدة الأمريكية من المؤامرة على فنزويلا هو السعي لنهب ثرواتها إلا أن الأهم هو الضغط على الحكومة الفنزويلية لثنيها عن مواقفها الداعمة لقضايا الحق والمستضعفين في العالم وعلى رأسها دعمها للقضية الفلسطينية.

شاهد أيضاً

ندوة بمناسبة ذكرى انتصار الثورة الإسلامية الإيرانية وذكرى القادة الشهداء

بمناسبة ذكرى انتصار الثورة الإسلامية الإيرانية وذكرى القادة الشهداء، أقام تجمع العلماء المسلمين ندوة تحدث …