الأحد , مايو 28 2023
آخر الأخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / برقية تجمع العلماء المسلمين لقيادات الجمهورية الإسلامية الإيرانية للتعزية بضحايا الهجوم الإرهابي الإجرامي الآثم الذي وقع في مدينة إيذه في محافظة خوزستان

برقية تجمع العلماء المسلمين لقيادات الجمهورية الإسلامية الإيرانية للتعزية بضحايا الهجوم الإرهابي الإجرامي الآثم الذي وقع في مدينة إيذه في محافظة خوزستان

أبرق تجمع العلماء المسلمين لقيادات الجمهورية الإسلامية الإيرانية وعلى رأسهم سماحة ولي أمر المسلمين آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنائي (مد ظله الوارف)، وفخامة رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية سماحة السيد إبراهيم رئيسي، وسعادة رئيس مجلس الشورى الإسلامي الدكتور محمد باقر قاليباف، ومعالي وزير الخارجية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية السيد حسين أمير عبد اللهيان، وسعادة المستشار الأعلى لقائد الثورة الإسلامية الدكتور علي أكبر ولايتي،وسماحة رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية الله الشيخ صادق آملي لاريجاني، وسعادة سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في بيروت السيد مجتبى أماني، وأمين عام المجمع العالمي لأهل البيت (ع) سماحة آية الله الشيخ رضا رمضاني، ورئيس المجلس الأعلى للمجمع العالمي لأهل البيت سماحة العلامة الشيخ محمد حسن اختري، وسعادة المستشار الثقافي للجمهورية الإسلامية الإيرانية سماحة السيد كميل باقر زادة، وأمين عام المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية سماحة الشيخ الدكتور حميد شهرياري، معزياً بضحايا الهجوم الإرهابي الإجرامي الآثم الذي وقع في مدينة إيذه في محافظة خوزستان. وهذا هو نص برقية القائد ولي أمر المسلمين سماحة آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنائي:
سماحة ولي أمر المسلمين آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنائي مد ظله الوارف
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إن المؤامرات لم تتوقف يوماً على الجمهورية الإسلامية في إيران منذ إندلاع هذه الثورة حتى اليوم، والمجزرة التي حصلت بالأمس في مدينة “إيذه” في محافظة خوزستان هي حلقة من حلقات مسلسل الاعتداءات على هذه الثورة المباركة لما تمثله من قيم حضارية تشكل خطراً على عروش المستكبرين والطغاة وعلى رأسهم الشيطان الأكبر الولايات المتحدة الأمريكية.
إننا في تجمع العلماء المسلمين كعلماء من أهل السنة والجماعة والشيعة الإمامية إذ نستنكر هذه المجزرة الجبانة وندينها، نؤكد أنها تعبر عن إفلاس قوى التآمر والعدوان على الجمهورية الإسلامية في إيران، وهي لن تثني قيادات هذه الدولة المباركة وعلى رأسها سماحتكم عن المضي والثبات على الموقف المتبني لقضايا المستضعفين في العالم وعلى رأسها القضية الفلسطينية، وتأمين الدعم الكامل لمحور المقاومة وصولاً لإعلاء كلمة الحق على الباطل.
إننا في تجمع العلماء المسلمين إذ نتقدم من سماحتكم ومن قيادات الجمهورية الإسلامية في إيران ومن شعبها المقدام ومن عوائل الشهداء بأسمى آيات العزاء، سائلين المولى أن يلهمكم وعوائلهم الصبر والسلوان، وأن يمّن على الجرحى بالشفاء العاجل، نعلق آمالاً كبيرة على قيادتكم الحكيمة للتعامل مع هذه الحوادث بالحكمة والحزم وصولاً لإجهاض مؤامرات أعداء الأمة الإسلامية في مهدها ولتحقيق آمالها في العزة والكرامة والحرية والاستقلال.
أعظم الله أجوركم والحمد لله رب العالمين.

                                                                                                                      رئيس الهيئة الإدارية

الشيخ الدكتور حسان محمود عبد الله

شاهد أيضاً

الاحتفال المركزي بالانتصار المظفر للمقاومة الفلسطينية في عملية ثأر الأحرار، وتأبيناً للشهداء القادة في حركة الجهاد الإسلامي والشهداء الأبرار الذين طالتهم قذائف العدوان الصهيوني

احتفالاً بالانتصار المظفر للمقاومة الفلسطينية على الحملة الصهيونية في عملية ثأر الأحرار، وتأبيناً للشهداء القادة …